أحدث الأخبار

بناء التربة فى الزراعة العضوية

+ = -


تعتبر بناء التربة وخصوبتها هى الأساس في إنتاج المحاصيل في الزراعة العضوية. ويتم الوصول الى تربة خصبة وحية من خلال سياسة تسميد مناسبة تعتمد على الاسمدة الطبيعية. حيث أن قرار التحول من الزراعة العاديةالمعتمدة على الكيماويات( إلى الزراعة العضوية) يتطلب تغييرا في أسلوب العمل وطريقة التفكير والانتقال من منهجية تعتمد على تغذية النبات الى منهجية تعتمد على تغذية التربة كأسلوب إنتاج. فالتربة في الزراعة العضوية تعامل كجسم نابض بالحياة وليس فقط كوسط يستخدم لتثبيت النباتات وإمدادها بالعناصر الغذائية هذا من ناحية ومن ناحية اخرى
تشكل الآفات الزراعية أحد أهم المشاكل التي تستنزف وقت وجهد ومال المزارع وقد تفاقمت مشاكل الآفات في الفترة الأخيرة ورغم كل الجهود التي بذلت وتبذل في سبيل التعامل مع هذه المشكلة إلا أنها ما زالت واحدة من أهم المشاكل وتزداد تفاقما يوما بعد يوم وتعتبر المبيدات الكيماوية في الزراعة العادية المعتمدة على الكيماويات أهم الوسائل وأحيانا الوسيلة الوحيدة التي يلجأ إليها المزارع في سبيل تقليل أضرار الآفات دون الوصول إلى حل لهذه المشكلة بالقضاء على الآفات بل تظهر بين الحين والآخر آفات جديدة اشد فتكا بالمحاصيل وأخرى اكثر مقاومة للمبيدات. ولكن في الزراعة العضوية فان مهاجمة الآفات للمحاصيل تتراجع وتكون اقل حدة، نظرا للتوازن البيئي الذي ينشا في المزرعة والمحيط بها كنتيجة للتنوع الحيوي الذي يتم إنشاءه بتنويع المكافحة الحيوية باستخدام المفترسات والطفيليات ومسببات الامراض والتوقف عن استخدام الكيماويات مما يتيح الفرصة أمام الحشرات النافعة للتطور وبناء تربة خصبة والحفاظ على الأحياء في داخلها التى تقاوم الافات الضارة
ولذلك تقوم الجمعية المصرية للزراعة المستدامة العمل على محورين فى غاية الاهمية اولهما العمل على بناء التربة بمشروع السماد الحيوى المتكامل والثانى هو انشاء مشروع المكافحة الحيوية المتكاملة
الجمعية المصرية للزراعة المستدامة(إيسا)


أترك تعليق